الأحد، 26 سبتمبر، 2010

نبضات إيمانية ورسائل روحانية

راحة النفس





الطريق إلى الراحة النفسية:



(ومن اعرض عن ذكري فان له معيشة ضنكا ونحشره يوم القيامة اعمى )
الله سبحانه وتعالى اخبرنا طريق الانسان المسلم فى العيشوهو ذكر الله
وهو السبيل الى الراحة النفسيه

( مَنْ عَمِلَ صَالِحًا مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً )


الراحة النفسية..

مطلب كل حي وغاية كل إنسان في هذه الدنيا، وكل يراها فيما يفتقده من حياته،
مصدر الراحة النفسية ومنبعها أين يكمن؟
هل هو في المال أم في الشهرة أم في الجاه.. أم في غير ذلك؟
وهل يكفي العلاج المادي في مقاومة الأمراض النفسية
والانطلاق في الحياة بكل راحة وانشراح صدر؟
.
أن الإسلام هو الوحيد من بين بقية الأديان الذي يُشبع حاجات الإنسان الأساسية،
ويلبي مطالبه الروحية والجسدية في آن واحد، ويوازن بينها حتى لا يطغى جانب على آخر،
وإذا حصل أي اختلال في تلبية أحد هذين المطلبين، أو غلّب جانب على آخر،
اختلت راحة الإنسان النفسية وصحته العضوية.
ومن ثم فإنه على قدر إيمان الإنسان والتزامه بهذا الدين القويم،
تكون سعادته وراحته النفسية، وعلى قدر فقده أو ضعفه تكون شقاوته وتعاسته.
فإذا كان غاية الإنسان وهدفه من هذه الحياة إشباع مطالب الجسد فحسب،
والتمتع بخيرات الدنيا والتقلب بملذاتها، فإنه سيسقط أمامها صريعاً
لا يستطيع مقاومة أحداثها وشدائدها عند أدنى مصيبة أو فتنة.







هذا الاهداء الرائع هو من اروع واجمل

ماقرأت وسمعت وانتفعت به كثيرا






هذه المادة .. إشراقة تبدد سحباً من اليأس ،




وتضعك في مصاف حفظة القرآن ،
من خلال وسائل وطرق إبداعية
تقودك إلى إتقان حفظ كتاب الله
أعدها وقدمها الشيخ يحيى الغوثانيوهي خلاصة تجاربه وخبراته






ودوراته في تعليم حفظ القرآن ،





يهديها لك لتكون معيناً ومرشدا في حفظ كتاب الله .
من خلال هذه الماده :
- لماذا تحفظ القرآن الكريم؟؟؟- اكتسب مقدرة حفظ الوجه-الصفحه-الواحده خلال 10 دقائق .
- 10 خطوات لحفظ القرآن الكريم ....
- استفد من التجارب و النماذج و القصص المعروض .
- لأجل هذه الأسباب يخفق الكثير في ضبط الحفظ .
- هناك 25 طريقة للحفظ ، فأيها تستخدم ؟
- تعلم طريقة التاءات العشر في الحفظ .
- تعلم رسم الآيات و قراءتها من لوح خيالك .
- تعرف على أيسر طرق الحفظ و المراجعة و التثبيت .

تفضلوا رابط مباشر من هنــــا




http://start4xp.googlepages.com/021.rar


وهناك كتاب أيضا راااائع  ومشوق لحفظ القران

كيف تحقق حلمك في حفظ القران

عبدالله الملحم


***************

25 طريقة لربط طفلك بالقـرآن الكريم





1 - استمعي للقران وهو جنين الجنين يتأثر نفسيا وروحيا بحالة الام وما يحيط بها



اثناء الحمل فاذا ما داومت الحامل على الاستماع للقران فانها ستحس براحة نفسية



ولا شك وهذه الراحة ستنعكس ايجابا على حالة الجنين.


لان للقران تأثيرا روحيا على سامعه وهذا التأثير يمتد حتى لمن لا يعرف العربية


فضلا عن من يتقنها.راحتك النفسية اثناء سماعك للقران = راحة الجنين نفسه


استماعك في فترة محددة وان تكن قصيرة نسبيا تؤثر عليك وعلى الجنين طول اليوم

2 - استمعي للقران وهو رضيع من الثابت علميا ان الرضيع يتأثر بل ويستوعب
ما يحيط به فحاسة السمع تكون قد بدأت بالعمل الا ان هذه الحاسة عند الكبار يمكن التحكم
بها باستعادة ما خزن من مفردات. اما الرضيع فانه يخزن المعلومات و المفردات لكنه
لا يستطيع استعادتها او استخدامها في فترة الرضاعة غير انه يستطيع القيام بذلك


بعد سن الرضاعة. لذلك فان استماع الرضيع للقران يوميا لمدة 5-10 دقائق
وليكن 5 دقائق صباحا واخرى مساءا) يزيد من مفرداته المخزنه مما يسهل عليه
استرجاعها بل وحفظ القرآن الكريم فيما بعد.3 - أقرئي القرآن امامه (غريزة التقليد)
هذه الفكرة تنمي عند الطفل حب التقليد التي هي فطر فطر الله الانسان عليها
فــ (كل مولود يولد على الفطرة فأبواه ...)ان قرائتك للقران امامه او معه
يحفز بل ويحبب القرآن للطفل بخلاف ما لو امرتيه بذلك وهو لا يراك تفعلين ذلك.
ويكون الامر أكمل ما لو اجتمع الام والاب مع الابناء للقراءة ولو لفترة قصيرة


.4 - اهديه مصحفا خاص به (غريزة التملك)ان اهدائك مصحفا خاصا لطفلك يلاقي



تجاوبا مع حب التملك لديه. وان كانت هذه الغريزة تظهر جليا مع علاقة الطفل بألعابه


فهي ايضا موجودة مع ما تهديه اياه. اجعليه اذا مرتبطا بالمصحف الخاص به يقرأه



و يقلبه متى شاء.5- اجعلي يوم ختمه للقران يوم حفل(الارتباط الشرطي)


هذه الفكرة تربط الطفل بالقرآن من خلال ربطه بشيء محبب لديه لا يتكرر ا

لا بختمه لجزء معين من القرآن. فلتكن حفلة صغيرة يحتفل بها بالطفل تقدم له هدية بسيطة


لانه وفى بالشرط . هذه الفكرة تحفز الطالب وتشجع غيره لانهاء ما اتفق على انجازه.

6 - قصي له قصص القرآن الكريميحب الطفل القصص بشكل كبير فقصي عليه قصص القرآن
بمفردات واسلوب يتناسب مع فهم ومدركات الطفل. وينبغي ان يقتصر القصص على


ما ورد في النص القرآني ليرتبط الطفل بالقرآن ولتكن ختام القصة قراءة لنص القرآن
ليتم الارتباط ولتنمي مفردات الطفل خصوصا المفردات القرآنية.



7 - أعدي له مسابقات مسلية من قصار السور (لمن هم في سن 5 او اكثر)هذه المسابقة

تكون بينه وبين اخوته او بينه وبين نفسه.كأسئلة واجوبة متناسبة مع مستواه


فمثلا يمكن للام ان تسأل ابنها عن :كلمة تدل على السفر من سورة قريش؟

ج رحلةفصلين من فصول السنة ذكرا في سورة قريش؟ ج الشتاء و الصيف


اذكر كلمة تدل على الرغبة في الاكل؟ ج الجوعاو اذكر الحيوانات المذكورة


في جزء عم او في سور معينه ؟وهكذا بما يتناسب مع سن و فهم الطفل





.8 - اربطي له عناصر البيئة بآيات القران من هذه المفردات:


الماء/السماء/الارض /الشمس / القمر/ الليل/ النهار/ النخل/ العنب/ العنكبوت/ وغيرها



.يمكنك استخدام الفهرس او ان تطلبي منه البحث عن اية تتحدث عن السماء مثلا وهكذا


9- مسابقة اين توجد هذه الكلمةفالطفل يكون مولعا بزيادة قاموسه اللفظي.
هو يبدأ بنطق كلمة واحدةثم يحاول في تركيب الجمل من كلمتين او ثلاث فلتكوني


معينة له في زيادة قاموسه اللفظي و تنشيط ذاكرة الطفل بحفظ قصار السور

والبحث عن مفردة معينة من خلال ذاكرته. كأن تسأليه اين توجد كلمة الناس او الفلق وغيرها





.10- اجعلي القرآن رفيقه في كل مكانيمكنك تطبيق هذه الفكرة بأن تجعلي جزء عم في حقيبته مثلا


. فهذا يريحه ويربطه بالقرآن خصوصا في حالات التوتر والخوف فانه يحس بالامن
ما دام معه القرآن على أن تيعلم آداب التعامل مع المصحف


.11- اربطيه بالوسائل المتخصصه بالقرآن وعلومه


(القنوات المتخصصة بالقرآن، اشرطة، اقراص، مذياع وغيرها)



هذه الفكرة تحفز فيه الرغبة في التقليد والتنافس للقراءة والحفظ خصوصا


اذا كان المقرءون والمتسابقون في نفس سنه ومن نفس جنسه.


رسخي في نفسه انه يستطيع ان يكون مثلهم او احسن منهم اذا واظب على ذلك


.12- اشتري له اقراص تعليميةيمكنك استخدام بعض البرامج في الحاسوب
لهذا الهدف كالقارئ الصغير او البرامج التي تساعد على القراءة الصحيحة
والحفظ من خلال التحكم بتكرار الاية وغيره.كما ان بعض البرامج تكون تفاعلية
فيمكنك تسجل تلاوة طفلك ومقارنتها بالقراة الصحيحة

.13- شجعيه على المشاركة في المسابقات(في البيت/المسجد/المكتبة/المدرسة/المدينة....)




ان التنافس امر طبيعي عند الاطفال ويمكن استغلال هذه الفطرة في تحفيظ القرآن الكريم.


اذ قد يرفض الطفل قراءة وحفظ القرآن لوحده لكنه يتشجع ويتحفز اذا ما دخل في مسابقة


او نحوها لانه سيحاول التقدم على اقرانه كما انه يحب ان تكون الجائزة من نصيبه.


فالطفل يحب الامور المحسوسة في بداية عمره لكنه ينتقل فيما بعد من المحسوسات الى المعنويات


فالجوائز والهدايا وهي من المحسوسات تشجع الطفل على حفظ القرآن الكريم قد يكون الحفظ



في البداية رغبة في الجائزة لكنه فيما بعد حتما يتأثر معنويا بالقرآن ومعانيه السامية








.15-شجعيه على المشاركة في الاذاعة المدرسية
والاحتفالات الاخرىمشاركة طفلك في الاذاعة المدرسية –خصوصا في تلاوة القرآن-
تشجع الطفل ليسعى سعيا حثيثا ان يكون مميزا ومبدعا في هذه التلاوة.
خصوصا اذا ما سمع كلمات الثناء من المعلم ومن زملائه.
وينبغي للوالدين ان يكونا على اتصال بالمعلم والمسؤول عن الاذاعة المدرسية
لتصحيح الاخطاء التي قد يقع فيها الطفل وليحس الطفل بانه مهم فيتشجع للتميز اكثر.

16- استمعي له وهو يقص قصص القرآن الكريم من الاخطاء التي يقع فيها البعض من المربين


هو عدم الاكتراث بالطفل وهو يكلمهم بينما نطلب منهم الانصات حين نكون نحن المتحدثين.


فينبغي حين يقص الطفل شيئا من قصص القرآن مثلا ان ننصت اليه ونتفاعل معه ونصحح


ما قد يقع منه في سرد القصة بسبب سوء فهمه للمفردات او المعاني العامة.





.17- ربط المنهج الدراسي بالقرآن الكريم ينبغي للأم والمعلم ان يربطا المقررات الدراسية المختلفة

بالقرآن الكريم كربط الرياضيات بآيات الميراث و الزكاة وربط علوم الاحياء بما يناسبها
من ايات القرآن الكريم وبقية المقررات بنفس الطريقة
.25- ربط المفردات والاحداث اليومية


بالقرآن الكريم فان اسرف نذكره بالآيات الناهية عن الاسراف واذا فعل اي فعل يتنافى


مع تعاليم القرآن نذكره بما في القرآن من ارشادات وقصص تبين الحكم في كل ذلك.








دراسة علمية: حفظ القرآن يقي من الأمراض النفسية










أكدت دراسة علمية أجريت بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية،


أنه كلما ارتفع مقدار حفظ القرآن الكريم ارتفع مستوى الصحة النفسية .
وتكونت عينة الدراسة التي أجراها الأستاذ الدكتور صالح بن إبراهيم الصنيع أستاذ علم النفس




من مجموعتين: مجموعة طلاب وطالبات جامعة الملك عبد العزيز فجدة وعددهم 170 طالباً وطالبةً.



وتوصلت الدراسة، بحسب جريدة "المدينة" السعودية، إلى وجود علاقة موجبة








بين ارتفاع مقدار الحفظ وارتفاع مستوى الصحة النفسية لدى عينتي الدراسة.


وأن الطلاب الذين يفوقون نظرائهم في مقدار الحفظ كانوا أعلى منهم




في مستوى الصحة النفسية بفروق واضحة.


الدعــــــــــــــــــــــاء






أتهزأ بالدعـاء وتزدريـه
وما تدري بما صنع الدعاء
سهام الليل لا تخطي ولكن
لها أمد وللأمـد انقضـاء
فيمسكها إذا ما شاء ربـي
ويرسلها إذا نفذ القضـاء


الدعاء بظهر الغيب هو أن يدعو المسلم لأخيه المسلم في غيبته،
وهذه سنة حسنةدرج عليها الأنبياء والصالحون،
فهم يحبون لإخوانهم المؤمنين الخير، ويدعون له
حال غيبتهم عندما يدعون لأنفسهم،
ولما في ذلك من المحبة للمؤمنين وإرادة الخير والإخلاص لله في ذلك
فإن الملائكة تؤمن على الدعاء، وتدعو للداعي بمثل ما دعا لأخيه
الفوائد
- فضل الدعاء للمسلمين بظهر الغيب وأنه من عمل الأنبياء والصالحين.
- أنه أقرب للاستجابة لتحقيق الإخلاص فيه لله
والمحبة للمؤمنين، ولتأمين الملك عليه.

لا تنسونا من الدعاء فى ظهر الغيب

ماأروع أن ندعوا لمن نحب بظهر الغيب
فهو قمة الحب الصادق وطهارة المشاعر
والأجمل أنه لايعلم ويرى وقد يرى أثر
ذلك الدعاء ولايعلم بمصدره




رحلــــــــــــــــــــــــة مع الأمل

كن أملا
الأمــل كلمة تحمل الحب للحياة
الامل ذاك الدافع لنا لتستمر الحياة
الامل هو السعادة والتفاؤل الذى يدفع الفرد منا نحو العودة للحياة من جديد
الامل هو الذى يجعل المبعد عن وطنة يصبر ويعيش على امل العودة
الامل هو الذى يعطى للمريض بريق الحياة ...والشفاء من مرضة
الامل هو الذى يجعل الطالب يجتهد فى دروسة ..املا فى التفوق
الامل هو الذى يجعل المؤمن يجتهد فى عباداتة .املا فى القبول
الأمل هو الذى يرسم البسمة على شفتيك فى وقت اليأس والانكسار
فالأمل كالنور .يضئ لنا الحياة بهجة وسرورا
الامل كالطير الطليق الذى يحلق بجناحية فى فضاء حباتنا
فلولا الامل ما عشنا وما وصلنا الا ما نحنة علية
فلنعش حياتنا مع الامل


رغــــم الألم
ماأروع أن نضع من التفاؤل
عــــقدا ماسيا لايذوب أمـــــأم
حــرارة الاحـــزان
ماأجمل أن نرى أشراقه الغد
وتغريدة الطير في زحمه
الاحداث والمصاعب ...
:
:
الامل في الحياه كالنجــوم في السماء
لاتزداد بريقا الا عنـــــدما يشــــد السواد..


سيبقى الأمل... لننسى الألم ...
بالأمل سننسى طريق الآلام
ونهجر دروب الأحزان
بالأمل سنمسح دموعاً ألفت صحبتنا
و آلاما قد طوقتنا
فمن اليوم !!
سنودع الماضي
وننظر للأمام بقلوب قدّ ملأتها الآمال
سنزرع الأمل بقلوبنا
وسنُفجر براكين اليأس
ونغادر جروح الأمس
بالأمل سنُحب ونحيا
ولن يجد الكره سبيلاً لقلوبنا
بالأمل نحسن الظن بالله
ثم بالآخرين من حولنا
سنشعر بالأمان
ولحظات السعادة ترافقنا

بالأمل لن نخاف القادم
و سنمحو كل مآسي الماضي
بالأمل سندفن مكامن الحقدِ فينا
على من قسا و آلمنا واخطأ ذات يومٍ بحقنا
سنمحوه ونقتلع ما تبقى من ذكرياتٍ مؤلمة في قلوبنا
بالأمل سنبتسم !
ولكن من أعماقِ قلوبنا
ثقوا أن الله يعلم ما يخالج أنفسكم
بيدهِ إسعادكم
وبمقدورهِ إعطائكم
هناك فوق العرش أرحم الراحمين
ما أبتلاكم إلا ليعافيكم
وما حرمكم إلا ليعطيكم
وما أمرضكم إلا ليشفيكم
وهو أرحم بنا من أبينا و أمنا
ثقوا أننا بالأمل سنحيى من جديد
والسعادة عن دروبنا لن تحيد
ثقوا أن الجميع يتألم
و الجميع قد مر بلحظات يأس
فقد فيها أمل العيش مره أخرى
وعودة الحياة كما مضت
ولكنه بالأمل
وحسن الظن بالله
يعود ليحيا من جديد
أيها الأصدقاء، هذا عهدنا...
ما دام الأمل طريقا فسنحياه!
**********





الاعمى يتمنى أن يشاهد العالم









والاصم يتمنى سماع الاصوات









والمقعد يتمنى المشي خطوات
والابكم يتمنى ان يقول كلمات
وأنت تشاهد وتسمع وتمشي وتتكلم


فأحمد ربك ولا تجعل هذه النعم التي انعمها الله عليك في معصيته


ولاتجعل اوقاتك ضائعه بلا فائده 00



ولاتحرص على الدنيا فأنها زائله 000أبحث عن الراحه

والسعاده في دين الله عز وجل 000فسوف تجدها لامحاله



في طاعه ربك 000وعصيانك لشيطانك 00
****************
**************
التوكل والاستعانة بالله من أهم الاسباب
في تغيير النفسيات للأفضل

مرحلة التفكير قبل النوم
من أخطر الوسائل السلبية على الإنسان :

لذااا ... راقب نوع تفكيرك قبل النوم ..

هذا موضوع مهم جداً جداً لحياة الأشخاص النفسية
وبالذات التفكير قبل النوم وبعد الإفاقة في الصباح
ومهم جداً معرفة..
هل يستحوذ على الشخص التفكير الإيجابي أم السلبي ؟؟؟

لسبب قوي جداً جداً وخطير....!!!!
لأن الأحساس بالإحباط أو الاكتئاب أو عدم القدرة على مواصلة
أي عمل أو دراسة بحماس ...
سببه هو البرمجة الذاتية الداخلية في عقل الإنسان اللاوعي
نتيجة ما أختزنه من الماضي أما سلبياً أو إيجابيا..
وقوة البرمجة الايجابية والسلبية نسبية من شخص إلى آخر
بحسب ظروف الإنسان وشخصيته وبرامجه العقلية
فمجرد فهم الأفكار السلبية وأسبابها " موقف مؤلم ,
تربية خاطئة ، ضغوط نفسية من العمل " وغيرها

من الأسباب التي تؤدي إلى :1ـ توتر في بادىء الامر
2 ـ ومن ثم التفكير الدائم بالموقف المؤلم
3ـ أستحضاره ليلا ومن ثم أشغال العقل اللأواعي إلى الصباح
" بالرغم من أن الإنسان نائم ولكن عقله
لاينام بل مشغول بالموقف الماضي "

4ـ ثم الوصول إلى الخوف والرهاب الأجتماعي ..
5ـ ثم الوصول إلى عيادة الطبيب النفسي
وهذا كله فقط بسب البرمجة الذاتية السلبية ..
6ـ فيجب فقط القضاء على مجرد التفكير السلبي
وأبداله بالتفكير الأيجابي بالطريقيتين الراائعة
..
الطريقة الأولى :

هو التفكير بالاهداف المستقبلية

الجميلة كالتالي :
1ـ كتابة الأهداف الرائعة التي تود تحقيقها "
أهم هدف في حياتك " أكتبه أسمك في ذيل الورقة وهدفك في أعلى الصفحة ..تجد
أن المسافة قريبة جداً
3 ـ التخيل بإن الهدف قد تحقق بكل ألوانه وأحجامه ..
ومصاحبة المشاعر الرائعة وكإنها تحققت بالفعل ..
وتنفس بطريقة عميقة جداً و إملاء الرئتين بالأكسجين المجاني ...
4ـ من ثم سيكون رائع بأن تخلد للنوم وآخر تفكيرك هو
النجاح في تحقيق هدفك ستصحو..
مرتاح ومتحمس ونشيط بقوة بالله..
لذا التوكل والاستعانة
بالله من أهم الأسباب في تغير النفسيات إلى الأفضل .

الطريقة الثانية :طريقة تذكر المواقف الجميلة في حياتنا والتي كان لها تأثير قوي على نفسياتنا ..

1ـ الأسترخاء في مكان هادئ ومريح ..
2- أستحضار موقف رائع من المواقف الماضية " النجاح
في مرحلة من مراحل الدراسية, النجاح في تحقيق هدف كبير ,
النجاح في مساعدة أي, النجاح في تحقيق هدف لأنقاذك من
مأزق أو لمشكلة كانت كبيرة .. وهكذا
" باختصار الشعور بأنتصار ساحق "

3ـ التركيز على الموقف الإيجابي وتكبير الصورة بالتخيل
أو تقوية الأصوات المصاحبة لها " إذا كان الموقف يذكرك
بأصوات التشجيع والمدح والتصفيق وغيرها .."

4ـ إذا كان آخر تفكيرك لك قبل النوم هو .. أستحضار الموقف
الراااائع ؟؟ ستصبح بقوة الله بنفس المشاعر الرائعة ..في الصباح ..

5ـ ستغير المشاعر السلبية الماضية إلى إيجابية
ويتحول السلوك إلى الأفضل وبشكل رائع.



بسم الله الرحمن الرحيم





***********






 


أخواني واخواتي يامن أحبهم في الله و ان لم أكن أعرفهم


فان وصلت رسالتي لقلوبهم فيكفي ذلك سببا كي أحبهم في الله


هذه رساله أحببت أن أرسلها لكم من قلب محب


اتمنى أن تصل الى قلوبكم وتحركها كما حركت قلبي


والله لقد قست قلوبنا وقحطت عيوننا واستوحشت صدورنا


وصرنا نقرأ الحاقة والزلزلة والقيامة فلا نتأثر ونرى الجنائز وندخل المقابر
 ونسمع عن موت فلان وفلان فلا نتأثر ونسمع النصائح والمواعظ
والزواجر فلا نتأثر ونرى الأحوال والأهوال والأعاصير والزلازل
فلا نتأثر ونسمع عن الصراط وحدته والميزان ودقته والوقوف بين يدي الله
 وعظمته فلا نتأثر ونسمع كل يوم عن أحوال المسلمين المستضعفين
 فلا نتأثر فما بال قلوبنا قد قست يا عباد الله حتى أصبحت كالحجارة
أو أشدَ قسوة  يقول مالك بن دينار: "ما ضُرِب عبدٌ بعقوبة أعظم من قسوة القلب،
 وما غضب الله على قوم إلا نزع الرحمة من قلوبهم".



قست قلوبنا بسبب ذنوبنا نذنب بالليل والنهار ثم لا نتوب ولا نستغفر
ولا نسأل الله العفو عما وقعنا فيه من ذنب أو معصية .


كل يوم ونحن نقترف المعاصي ونسترسل في الذنوب ونغفل عن الله ونضيع الصلاة


 ونتعرض لسخط الله نشاهد الحرام ونسمع الحرام وربما نأكل الحرام


فماذا ننتظر لقلوبنا بعد ذلك ؟






قست قلوبنا لأننا هجرنا القرآن






الذي لو أنزل على جبل لرأيته خاشعاً متصدعاً من خشية الله
لقد استعاذ النبي صلى الله عليه وسلم من القلب القاسي


الذي لا يخشع فقال :


اللهم إني أعوذ بك من علم لا ينفع ومن قلب لا يخشع


ومن نفس لا تشبع ومن دعوة لا يستجاب لها بل توعد


الله جل جلاله صاحب القلب القاسي


بالويل والثبور


{فَوَيْلٌ لِلْقَاسِيَةِ قُلُوبُهُمْ مِنْ ذِكْرِ اللَّهِ أُولَئِكَ فِي ضَلَالٍ مُبِينٍ}

الذي دفعني لأكتب لكم هذه الرساله حينما استمعت لصوت


                   حرك قلبي حتى فاضت عيناي واقشعر جسدي

سأترككم تستمعون انتم اليه


             حتى لاتلوموني حينما كتبت لكم تلكالكلمات بدم قلبي ودمع عيني


http://www.youtube.com/watch?v=e9H5cn8yMak

http://www.youtube.com/watch?v=e9H5cn8yMak



***********

فكيف هي الجنة ؟؟





























هل تأملت تلك الصور 00 ارجع وتأملها وتخيل نفسك تجلس وسط تلك الطبيعة

هل تأملت  وتفكرت في عظمة الله ؟؟

بماذا تشعر الآن 00 اعلم بما تشعر فلقد شعرت بذلك قبلك



حين تأملت تلك الصور تذكرت  الجنة
وقول الرسول صلى الله عليه وسلم

حينما قال  عنها :

" فيها مالا عين رأت ولاأذن سمعت ولاخطر عل قلب بشر "

فان كنت تريدها فاعمل لها واعملي لها

اللهم اجعلنا من اهلها ولاتحرمنا نعيمها يارب









هناك تعليق واحد:

غير معرف يقول...

[سيبقى الأمل... لننسى الألم ...بالأمل سننسى طريق الآلام
ونهجر دروب الأحزان
بالأمل سنمسح دموعاً ألفت صحبتنا
و آلاما قد طوقتنا]
..........
ما اجمل هذه العبارة بالفعل مااجمل
ان ننظر للحياة نظرة تفاؤل و أمل ...
حتى نستطيع بأذن الله ان نحقق مانريـده
وأعوذ بالله من الاوهام التي توهمك بأن
الحياة ملئية بالمشااكل والهموم وان مانفعله
هو البكاء فقط ...

أختك : الإبتسامة الحنونة (ع)