الثلاثاء، 3 مايو، 2011

الهدووء الجذاب 00 مهارة وفن


  الهدوء الجذاب !!






بعض الناس لا يتكلم كثيرا و لا تكاد تسمع صوته في المجالس و التجمعات،

بل لو راقبته لرأيته لا يتحرك منه إلا رأسه و عيناه، و قد يتحرك فمه أحيانا و لكن بالتبسم ...لا بالكلام!!!

و مع ذلك يحبه الناس و يأنسون بمجالسته.
كما أن من أبرز سمات العظماء وأصحاب النفوذ والتأثير في المجتمعات

هي الاستماع والإصغاء إلى كلام الآخرين. فليس كثرة الكلام دليلاً على قوة الشخصية

ولا قوة التأثير بل ربما ينتهي كثرة الكلام إلى ما لا يحمد عقباه من النتائج.

 فإذا زاد الكلام عن حدّه ابتلي بالتكرار وتوضيح الواضحات التي هي من مستهجنات البلاغة

،وبالعكس من ذلك فقد أورثت التجارب وما أثبته علماء النفس الاجتماعي في أن الاستماع الجيد

من أهم الأدوات الرئيسية للوصول إلى قلوب الآخرين والتفاهم المثمر
الاستماع إلى الناس فن و مهارة ، بعض الناس ينسى أن الله قد جعل للإنسان لسانا واحدا وأذنين...

 ليستمع أكثر مما يتكلم فعود نفسك على الإنصات لكلام الآخرين

 وحتى لو كان لك على الكلام ملاحظة فلا تتعجل.

في كتاب ستيفن كوفي "العادات السبع لأكثر الناس إنتاجية"، تحدث الكاتب

 عن أب يجد أن علاقته بابنه ليست على ما يرام
فقال لستيفن: لا أستطيع أن أفهم ابني، فهو لا يريد الاستماع إلي أبداً
فرد ستيفن: دعني أرتب ما قلته للتو، أنت لا تفهم ابنك لأنه لا يريد الاستماع إليك؟
فرد عليه "هذا صحيح"
ستيفن: دعني أجرب مرة أخرى أنت لا تفهم ابنك لأنه -هو- لا يريد الاستماع إليك أنت؟
فرد عليه بصبر نافذ: هذا ما قلته.
ستيفن: أعتقد أنك كي تفهم شخصاً آخر فأنت بحاجة لأن تستمع له.
فقال الأب: أوه (تعبيراً عن صدمته) ثم جاءت فترة صمت طويلة، وقال مرة أخ
إن هذا الأب نموذج صغير للكثير من الناس، الذي يرددون في أنفسهم أو أمامنا:

 إنني لا أفهمه، إنه لا يستمع لي! والمفروض أنك تستمع له لا أن يستمع لك

قال بعض الحكماء:
"إذا جالست الجهال فأنصت لهم... وإذا جالست العلماء فأنصت لهم ..

فإن في إنصاتك للجهال زيادة في الحلم ، وإن في إنصاتك للعلماء زيادة في العلم"

إذن لتكن مستمعا ماهرا ... كي تملك الهدوء الجذاب


عشرون خطوة لتصبح صاحب شخصية جذابة ؟!!


1-الزم الابتسامة المشرقة (فهى بوابتك لكسر الحاجز الجليدي مع من حولك ).
2-عليك بكلمة الثناء الصادقة ( جامل ولكن دون نفاق أو مراء).
3-ابتعد عن الجدال (فالجدال طريق لعناد الطرف الآخر ).
4- تعامل مع الآخرين كما ترغب أن يعاملوك .
5- التمس لغيرك الأعذار (دوماً قدم لهم الأعذار وابتعد عن العتاب ).
6-لا تغضب مهما كان السبب (فالغضب من الشيطان ).
7- سلم على كل من تقابله سواء تعرف اولا تعرف (فالسلام الصادق هو سبيلك نحو خطب ود أىشخص).
8-تهادوا تحابوا (هادي من حولك ولو بأقل القليل فالهدية لها مفعول سحري رائع على الغير ).
9-تعلم كيف تنصت (فالآخرين يحبون دوماً من يسمعهم )
10-فكر بنفس مرحة (انشر حولك التفاؤل والأمل دوماً وابتعد عن التشاؤم).
11- المظهر : لأن الشكل أول ما يجذب العين ، ويكون بمثابة تذكرة المرور إلى القلوب
12-اجعل الآخرين يظنون دوماً أن الفكرة فكرتهم
13-تواضع مع الكل (فالطبيعة البشرية تنفر دوماً من المغرور والمتعالي).
14-تعلم أن تسامح دائماً (ادفع بالقول الطيب تجبر من أمامك على أن يوقرك ).
15-لا تقف في طابور أصحاب النصائح (وجه ما تريد ولكن بصورة تجعل من أمامك لا ينفر منك).

16-كن مع الآخرين في السراء قبل الضراء (شاركهم الأحزان والافراح ).

17- تعلم ألا تنتقد الآخرين (فالحديث يزول ويبقى أثره في العقل الباطن).

18-لا تضحك كثيراً فى غير المواقف التى تحتاج ذلك)فالضحك فى بعض الأحيان يفقد المهابةوالوقار

19- تعلم أن تكون حليماً صبوراً (فهما صفتان يحبهما الله).
20- عدم البوح بالمتاعب الخاصة :

فالحزن والألم والضيق ، عناصر موجودة أصلا في الإنسان و لا يمكن له التخلص منها ، ولكن لابد

من إخفائها أو تقليلها قدر الإمكان حتى لا يسأم الآخرون لانهم غير مجبرين على المشاركة في أحزاننا .




أنصت ...هز رأسك متابعا ... تفاعل بتعابير وجهك ..

 وانظر إلى أثر ذلك فيمن يتكلم معك.. سواء كان كبيرا أو صغيرا ..

براعتنا في الاستماع إلى الآخرين ... تجعلهم بارعين في محبتنا و الاستئناس بنا..



 

هناك 15 تعليقًا:

... سعد الحربي ... يقول...

أختي الأستاذة/ رسمية

موضوع جداً رائع وكم نحن بحاجة إلى الإنصات لكن الأصل هو الكلام بالخير وما فيه مصلحة والإنسان يؤجر عليه أما الصمت فلا يؤجر الإنسان إلا إذا صمت عن شر وذلك لحديث (من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيراً أو ليصمت)
وأعتقد أن الحكمة تختلف على حسب المصلحة إن كان في الكلام أو في السكوت
والإنصات أهم من الصمت وهو الصمت مع التركيز في الاستماع نحتاجه بل مطلوب في مواقف عديدة كما تفضلتي في مسألة الحوار والنقاش مع أي شخص.

أما بالنسبة لخطوات صاحب الشخصية الجذابة هذه تكون بشكل عام لكن ليس دائماً لأن هناك أشخاص ومواقف يتطلب التعامل معهم نوع من الذكاء وطريقة معينة في التعامل لأني أنا مسؤول في جهة حكومية ولدي موظفين يعملون تحت إدارتي وهناك موظفين لو تعاملت معهم تعامل راقي وبهذه الخطوات التي ذكرتي صدقيني لن يعمل بل قد يعمل مشاكل في الإدارة فمن باب نجاح العمل يجب أن أعامله بنوع من الحزم والقوة أكثر من غيره.

ويوجد أناس بالإبتسامة والعفو والطيب يعمل بكل نجاح وفي الأخير لا أفرق بينهم وأهم أمر هو العدل.

لكن بجد اسمتمعت بما ذكرتي وفيه درر كثيرة.

موفقة أختي.

غير معرف يقول...

موضوع غاااايه ف الأهميه..ما أجمل أن نحتوي من حولنا بأبسط المهارات ونكسب قلوبهم بمسحه صادقه تمنح جرعه من الدفء..
في نظري أن الاستماع فن,ويستخدم هذا الفن حتى مع الموظفين ومن هم تحت الرئاسه,فالجاذبيه ميزة رائعه لا يعرف سرها الكثيييير من الرؤساء,فليست السيطره هي علامة الرئاسه الناجحه.


المشكله التي تواجهنا : أننا لا نستمع إلا لما نحب..فقط..ولمن نحب..فقط..
بينما هناك الكثير من الأشخاص الذين هم بأمسس الحاجه ان نقتطع جزء من ساعه لفضفضه قد تعني لهم كل الشيء..بينما لا تعني لنا شيء إلا إذا كنا إنسانيين نعشق الوجدانيه..


موفقه وإلى إبداع متجدد يامبدعه..

الندى يقول...

فعلاً.. فن الانصات مهارة جميلة ولا يتقنها إلا القليل في زماننا هذا.

- فإن إجادة الإنصات أمر يساعد على بناء الثقة بالنفس.

_ بالإنصات تجعل الآخرين يرتاحون إليك لأنك تستمع إليهم.

_ والإنصات يساعد على اتخاذ ردود فعل حكيمة.
،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،

إن القليل من الكلام بأهله
حسن وإن كثيره ممقوت
ما زلّ ذو صمت وما من مكثر
إلا يزل وما يعاب صموت

وفي وصية
ليكن صمتك فكرا وقولك ذكرا وعملك عبرة.

موفقه أختي على هذا المجهود.

مدونة الابداع الحر يقول...

أشكرك أخي الحربي على ردك واضافتك الجميلة والقيمة بارك الله فيك

مدونة الابداع الحر يقول...

" المشكلة انا لانستمع الا لمانحب ولمن نحب فقط ؟!! عبارة رائعة استوقفتني كثيرا
وحقيقة نلمسها في واقعنا كثيرا وحتى في انفسنا نحن جميل ان نغير منها ونستمع لمالانحب ولمن لانحب " اسعدني تواجد قلمك المجهول بشخصة المعروف برقي حرفه

مدونة الابداع الحر يقول...

الندى كم أسعدني تواجدك وتواجد قلمك في مدونتي واشكرك على الاطراء الجميل والإضافة الرائعة والتي زادت الموضوع جمالا وقيمة

ابداعات قلم يقول...

الانصات فن لايجيده لكثير من الناس للأسف الشديد اصة في التامل مع الأبناء...

هنا حيث لاشئ الا أنا يقول...

اعجبتني مدونتك ومحتواها


وموضوع النصات موضوع بحاجه لتنفيذ

وتنفيذه بحاجه لصبر

موفقه غاليتي ...

ولي عوده ان شاء الله لأكمال تصفحي

لابداعاتك الحره

هنا حيث لاشئ الا أنا يقول...

الموضوع رائع جداً جدً
وطرحك له جميل ..
يفتقر الكثر في مجتمعنا
الانصات وعدم المقاطعه
وقت التحدث وعدم وجود حوار
راقي" اتمنى العلو في مقاماتنا
اثناء التحدث والانصات لسماع
الحديث...
استفدت من موضوعك الابداع الحر
تقبلي مروري
اختك نجوود من مدونه هنا حيث لا شي الا انا..^_^

شهرزاد المصرية يقول...

إذا كان الكلام من فضة فالسكوت من ذهب
شكرا لجهدك فى هذا الموضوع الجميل و المفيد و بالفعل الإنصات فن و إذا كان الكل يستطيعون أن يتكلموا فليس أى شخص يستطيع أن يصمت و يستمع للآخرين و هذا مهم جدا للحصول على شخصية محبوبة من الآخرين
تحياتى لك

محمد نبيل يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أختى الفاضلة أ/ رسمية ..

جزاك الله خيراً على هذا المجهود الصادق المتميز.

أختى .. لقد مر بى موقفٌ منذ حوالى سنتين إجتهدت أن أستخدم فيه معظم ما تفضلتى بذكره , وكانت النتيجة - بفضل الله - أكثر من رائعة.

أختى .. إن أهم ما ينقص معظمنا هو إفتقادهم إلى التطبيق العملى لمثل هذه الوصايا الرائعة.

ليس هذا فحسب , وإنما أيضاً ينقصنا الإخلاص لله فى الأقوال والأفعال ..

وقد قال تعالى : ( وَلَا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ , ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ ) ونلاحظ هنا أن الله أمرنا ببذل الإحسان الممكن فقال سبحانه ( أحسن ) ولم يقل حسن.

والأمر لا يتطلب إلا الإيمان الصادق واليقين بما وعد الله , والتجربة قد تصلح فى أى شىء .. إلا مع الله.

جزاك الله خيراً أختى الكريمة.

غير معرف يقول...

طارق الحبيب يقول:

اصمت

1-عندمايكون كلامك خارج عن العلم 2- عندما يكون الكلام غير منظم 3- المتلقي غير مستعد 4- الوقت غير مناسب

غير معرف يقول...

استمررررررري انتي مبدعهlike

...... ..طالبتك"ملاك

غير معرف يقول...

مررررررررررره روووووووووعه طالبتك...سآرونه وبحلومه مجنونه

غير معرف يقول...

مرررررررررررره روووووووووووعه مببببببدعه فديتش ي استائه رسميه طالبتك سآروونه ...